صندوق الودائع و الأمانات : إحداث صندوق بقيمة 500 مليون دينار لدعم المؤسسات الصغرى والمتوسطة المتضررة من جائحة الكورونا



تونس | وزارة المالية | 24 أفريل 2020

في بلاغها الصادر , و الذي يحتوي على جملة من الإجراءات الإستثنائية لقطاع الأعمال في تونس للحد من تداعيات أزمة فيروس كورونا, أعلنت وزارة المالية التونسية عن إحداث صندوق إستثماري بقيمة 500 مليون دينار بمبادرة إستباقية من صندوق الودائع و الأمانات الذي تترأسه المديرة العامة السيدة بثينة بن يغلان, دعما للجهود المبذولة في مقاومة فيروس كورونا و للحدّ من تداعياته الاجتماعيّة و الاقتصادية و بغاية المحافظة على مواطن الشغل و موارد الرزق و على ديمومة المؤسسات الإقتصاديّة الصغرى و المتوسطة المتعثرة و المتضررة بعد الجائحة، و ذلك باستعمال أدوات شبيهة بالأموال الذاتية (quasi-equity). 

هذا و قد تدخّل صندوق الودائع و الأمانات في عدة مناسبات سابقة منها إحداث آلية إستثمار بمبلغ 100 مليون دينار لتمويل اقتناء المعدات للمستشفيات و المؤسسات الصحية العمومية إبّان الأزمة.

كما تم في نفس الإطار, إحداث صندوق إستثمار بمبلغ 100 مليون دينار بمبادرة من صندوق الودائع و الأمانات يخصص حصريا لإعادة شراء مساهمات صناديق الإستثمار بالنسبة للمؤسسات الناشطة في المجالات الاستراتيجية و التي تمرّ بصعوبات (Fonds relais).




المصدر: وزارة المالية التونسية

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *